منتدى معمري للعلوم

منتدى يهتم بالعلوم الحديثة والمعاصرة، خاصة منها العلاقة بين الطب الأصلي والطب المازي او كما يسمى الطب البديل - ولا أرام بديلا -،كما يختص منتداي في كل ما يختص بتحليل الخطاب: الأدبي والعلمي، ونظرية المحاكاة: سواء في الطب أو علم التغذية او في الفن.


    مفهوم المقاربة النصية

    شاطر


    تاريخ التسجيل : 31/12/1969

    مفهوم المقاربة النصية

    مُساهمة   في الثلاثاء يوليو 16, 2013 11:44 am

    [b style="font-family:Arial;font-size:16pt;font-weight:bold"]المقاربة النصية
    عناصر العرض

    *-مدخل:
    *- مفهوم المقاربة النصية:
    *- لماذا نقارب ( نلجأ إلى المقاربة)؟
    *- المعنى البيداغوجي للمقاربة النصية :
    *- شروط النص الجيد:
    *- أهمية المقاربة النصية:
    خطوات المقاربة النصية: *-
    *- تنفيذ نشاط باعتماد المقاربة النصية:

    المقاربةالنصية:
    *-مدخل: رافق الإصلاح الجديد للمنظومة التربوية ظهور الكثير مـن المصطلحات منها: المقاربة بالكفاءات,بيداغوجيا الإدماج, البنائية , المشاريع المقاربــة النصية ...هذه الأخيرة ستكون موضوع المداخلة.
    *- مفهوم المقاربة النصية :تتكون من لفظتين : مقاربة +نص.
    *- المقاربة : مجموعة التصورات والمبادئ والاستراتيجيات التي يتم خلالها تصور منهاج دراسي وتخطيطه وتقويمه.
    *- اختيار منهجي , ونعني بها طريقة تناول النصوص فهناك عــدة طرائق لتناولها وشرحها .وتتم حسب مستويات :
    - المستوى الأول : يتعلق بتطور الموضوع ونموه.
    - المستوى الثاني :يتعلق بالدلالة اللغوية , الفكرية , أساليب الخطـــــاب ...المؤشرات الدلالية الحكم,التقييم , الإثبات ,الإقناع, التصور , الموازنـة
    المقارنة...).
    - المستوى الثالث : نحو النص ؛ يمثل القواعد التي تتحكم في بناء النــص ونظام الخطاب وكيفية سير النصوص حسب الوضعيات المختلفة .
    *- النص : مجموعة جمل مركبة مترابطة تحقق قصــــدا تبليغيا
    وتحمل رسالة.
    *- لماذا نقارب ( نلجأ إلى المقاربة)؟
    - لوجود نظريات كثيرة نختار منها الأقرب إلى تصورنا .
    - لافتقادنا إلى سند نظري نرتكز عليه فنلجأ إلى عملية المقاربة .
    *- المقاربة النصية : لها معنيان :
    *- المعنى الأول : اتخاذ النص محورا أساسيا تدور حوله جميع فــروع اللغة .فهو المنطـلق في تدريسها و الأساس في تحقيق كفاءاتها .يمثل البنية الكبرى التي تظهر فيها
    كل المستويات اللغوية :الصرفية والنحوية ,الصوتية ,الدلالية,والأسلوبية كمـا
    تنعكس عليه المؤشرات السياقية (المقامية والثقافية والاجتماعية).وبهذا يصبح النص بؤرة العملية التعلمية بكل أبعادها.


    *- المعنى الثاني : نحو النص؛أن يتخذ النحو مطية لفهــم النص, وإدراك تماسكه,وتسلسل أفكاره,والتعبير والاتصال بواسطته .
    والمقصود بنحو النص تلك القواعد اللغوية التي لا تقصـد لذاتها,بل ندرك بها نظام اللغة ,والدور الذي تؤديه قوانينه- النحو – في مختلف أنماط النصوص
    المسموعة أو المقروءة أو المكتوبة(المنتجة).
    *- نحو النص وظيفته التحكم في قواعد بناء النصوص وتركيبها .بهـدف إعطاء المتعلم الكفاءات الضرورية لإنتاج نصوص متنوعة ومختلفة الأشكـــــال
    في وضعيات أو حالات مختلفة للتعبير عن شتى الأغراض .يرتبـط ذلــــك بقاعدتين:
    *- تطور الموضوع :تسلسل الجمل في نسق واحد وانسجـــام ,وتتابع
    وتطور الأفكار والمعلومات طبيعيا في النص .تطور داخلي(علاقة الجمل فيـما
    بعضها) وتطور خارجي (التأثير على المتعلمين).
    *- المحمول :ما يقال عن الموضوع ,ويتمثل في المعلومات التي تكون جوابا عن الأسئلة والتعليمات التي يطرحها المربي (الأستاذ).
    *- شروط النص الجيد :
    *- الاتساق: مجموعة من القواعد الشكلية التي تربط العناصر اللغوية مــن أصغر وحدة (الجملة) إلى أكبر وحدة (النص كله).
    *- الانسجام :التآلف الشامل بين مركبات النص الدلالية والشكلية والتقـارب بينها .
    *- العائد : له دور ربط العناصر اللغوية فيما بينها ,لتحقيق الاتساق الداخلي والانسجام الخارجي .يكون العائد ضميرا ,اسم إشارة ,اسما موصولا...
    *- أهمية المقاربة النصية :
    - إسهام المتعلم في بناء معارفه بنفسه انطلاقا من عمليتي المـــــلاحظة والاكتشاف .
    - التدرب على دراسة النص دراسة وافية تنضوي تحتها عدة مجــــالات المعجمية, التركيبية,الدلالية,التذوق...).
    - يتفتح المتعلم على مبادئ النقد,وإبداء الرأي ,ويتربى على استخدام العقل في تقدير الأمور .

    - يقوى لديه الميل للتعبير والتواصل الشفهي والكتابي فيتمكن من الإعراب عن حاجاته وأفكاره ,ويتفاعل مع الآخرين بصورة إيجابية .
    - تعتبر المتعلم أساس العملية التربوية ,وتركز على التعليم التكويني ,وتعزز المشاركة والحوار .
    - الإفادة من رصيد المتعلم وخبرته السابقة ,والعمل على تطويرها والبنــاء عليها انطلاقا من كون عملية النمو متكاملة.
    - اعتبار اللغة وحدة متكاملة ومترابطة في فروعها .
    - تعزز ثقة المتعلم بنفسه .
    *-خطوات المقاربة النصية :
    *- مرحلة الملاحظة : التعرف على النص,قراءة نموذجية ,قراءات فرديــــة
    (فهم عام )وضعية انطلاق.
    *- مرحلة بناء التعلم : مفاهيم ,مفردات ,تراكيب ,معارف ,تذليل بعض الصعوبات اللغوية لبعض الجمل والعبارات ,باللجوء إلى الإعراب أو الصـرف بهدف خدمة النص.
    - حمل المتعلمين على استحضار قواعد اللغة ذهنيا أثناء القراءة .
    *- مرحلة تعميم الاستعمال: ترقية الأداء واستثمار المقروء من بعض جوانبه.
    *- هل تستجيب المقاربة النصية لجميع أنشطة اللغة ؟
    النص هو محور جميع عمليات التعلم في اللغة العربية ,فهو المنطلق فـــي النحو والبلاغة والتعبير والتذوق وغيرها.لكن النصوص لاتقي بجميع متطلبات التعلم .
    فالقواعد مثلا تقدم من خلال نصوص متنوعة في سياقها اللغوي ,ولكن
    هذه الطريقة لم تكن كافية ,إذ نادرا ما يتهيأ للنص الواحد أن يستوعب جميـع
    قواعد الباب النحوي أو الصرفي .لذلك يلجأ المعلم إلى التأليف بين طريقتيـن
    يعتمد النص ,ثم يحور أويضيف بعض الأمثلة التي لم ترد فيه.

    *- تنفيذ نشاط باعتماد المقاربة النصية :

    - تحديد الكفاءة المستهدفة من النشاط .
    - إبراز بعض المؤشرات منه .
    - حصر أهم المكتسبات التي شملها .

    *- وضعية الانطلاق : قراءة النص – إذا كان جديدا-
    مراجعة النص – إذا سبق تناوله-
    استخلاص المنطلقات (أمثلة ,بنيات,)
    *- مرحلة بناء التعلم : المناقشة,الموازنة, استنتاجات,تدريبات...
    *- مرحلة الاستثمار والتقويم : عودة للنص ثانية من أجل التطبيق و الدعم.[/b]

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 08, 2016 4:58 pm